محمد صبحي يبكي على الهواء حزنا على هادي الجيار..فيديو

قام الفنان محمد صبحي ، بإجراء مداخلة تليفونية مع الإعلامي عمرو أديب مقدم برنامج “الحكاية” الذي يذاع على فضائية “mbc مصر”، ليقوم بنعي الفنان الراحل هادي الجيار، والذي توفي ورحل عن عالمنا صباح امس الأحد وذلك اثر اصابته بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

حيث قال الفنان محمد صبحي، اثناء نعيه لهادي الجيار: “اول اتنين عرفتهم لما قدمت في معهد السينما هما هادي الجيار ونبيل الحلفاوي، والكلام دة كان سنة 1967، وهما اللي قالولي إني اتقبلت وإحنا كنا لسه منعرفش بعض، فقومت بسرعة واخدهم بالحضن، ومن ساعتها وبدأت بينا صداقة قوية ومن قبل ما ندخل المعهد”.

وبكى محمد صبحي على الهواء خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، ببرنامج “الحكاية” عبر فضائية “mbc مصر”وقال: “دخلت بيت هادي الجيار وعرفت اهله وكمان كنت ببات عنده من وإحنا طلبة يعني دة صديق عمري، كان عندنا طموح وأحلام كبيرة اوي اننا نبقى حاجة، عوندي رسالة منه من سنة 70 إني هبقى فنان كوميديان عظيم في يوممن الايام، وإني هكسر الدنيا، ودعا الله أنه ميفرقناش أبدا طول العمر، وختم الرسالة بإمضاء (الوالد هادي الجيار)، لأنه هو كان يعتبر نفسه والد لينا كلنا لانه دايما كان بيشعر بالمسئولية اتجاهنا”.

وتابع صبحي قائلا “الفنان هادي الجيار اسمه على مسمى لانه كان هادي وكان هادي فعلا جدا، هو مشتغلش غمعايا ير عمل واحد بس وهو (فرصة العمر) وقدّم دور يجسد شخصية (ممتاز بيه)، بس قام بتجسيد أعمال وأدوار عظيمة تانية، تقريبا ماكنش في حد مش بيحب هادي الجيار”.

وأكد الفنان محمد صبحي، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، ببرنامج “الحكاية” عبر فضائية “mbc مصر” قائلا:” حقيقي احنا فقدنا خلال الـ10 سنوات الأخيرة فنانين كانوا ثروة حقيقية عندنا في مصر ويستحيل يتكرروا تاني”.

 

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى