مملكة الجبل الأصفر … كل ما تريد معرفته من معلومات

تعد مملكة الجبل الأصفر من المصطلحات التى إنتشرت بشكل مفاجئ على السوشيال ميديا ، حيث يشير هذا المصطلح إلى دولة جديدة أطلق عليها إسم ” مملكة الجبل الأصفر ” نسبة إلى جبل ضخم يقع شمال شرق دولة افريقيا ، وتحديدا بين مصر والسودان بالقرب من حلايب وشلاتين ، هذا الجبل أصفر اللون ويميل كثيرا إلى اللون الذهبي ، حيث تبلغ مساحة هذه الدولة حوالى 3000 كم مربع وهى تعادل مساحة دولة ” الكويت ” تقريبا ..

هذا وقد أفادت رئيس وزراء هذه الدولة ” نادرة نصيف ” أن سبب تأسيسها هو القيام بحل أزمة اللاجئين العرب والمسلمين والمهاجرين وتجنيسهم وضمان حياة كريمة لهم تعويضا لهم عما عانوه في بلادهم من فقر وجوع وتشريد ..

كما أعربت عن قرب موعد وضع أول حجر أساس في المملكة مع بداية العالم الجديد 2020 ، وبناءا على ذلك شكلت حكومة مكونة من عدد من الأعضاء ذوى الخبرات والكفاءات العلمية في مختلف التخصصات حتى يكونوا قادرين على تأسيس دولة ناجحة متطورة تضمن لكل فرد فيها حقوقه الإنسانية بغض النظر عن عرق أو لون أوجنس ،أو ديانة .

ومن اللافت للنظر أن يطغى اللون الأخضر على علم الدولة ، بالرغم من كون إسمها “مملكة الجبل الأصفر ، بينما يحتل اللون الأصفر مساحة صغيرة مقارنة باللون الأخضر ، كما يتوسط العلم نخلة و “بسم الله الرحمن الرحيم ” ، الأمر الذى إستوقف الخبراء الإستراتيجيين متوقعين أن يكون للمملكة العربية المتحدة ” السعودية ” دورا ويدا في تأسيس تلك المملكة ..

كما أنه كما أعلنت “نصيف ” أن يتم العمل بنظام الحكم الملكى وليس الجمهورى بالإضافة إلى أنه سيتم إنشاء دستور للمملكة على غرار دساتير ” سنغافورة ، والسويد ، والإمارات والسعودية ..

أما عن الآليات والأسس التى ترتكز عليها المملكة قالت ” نصيف ” أنه لابد من تأسيس ودعم كلا من قطاعى الزراعة والصناعة لأنها أساس الإقتصاد المتقدم في البلاد الناجحة ، وكذلك محاولة إستقدام الأيدى العاملة المدربة والكفاءات العليا في شتى المجالات حتى تتأسس مملكة نموذجية .

وقد وضعت ” نصيف” شروطا محددة للإنضمام إلى المملكة ألا وهى :
أن يكون اللاجئون من متضررى الحروب أو الإحتلال كالفلسطينين ، والسوريين ، وكذلك متضررى الحروب والمجاعات والكوارث الطبيعية ، وأكدت أنه سيتم العمل على تنفيذ الشروط والتأكيد من ماهية المنضمين بشكل صارم وجاد ..

وعلى الجانب الآخر جاءت بعض توقعات الخبراء والمحللين السياسيين أن المملكة ترتكز على تمويل ضخم ؛ حيث ظهر ذلك جليا أثناء إلقاء ” نصيف ” لبيانها التى أعلنت فيه عن موعد قيام المملكة وإعلانها ، كما دعت الدول إلى التبرع لتأسيسها ..

ويذكر أن رئيس الوزاء ” د/ نادرة نصيف ” هى صاحبة مركز استشارى دولى متختص بشئون التعليم ، وتعزيز السلام الدولى ، وهى أمريكية من أصول لبنانى ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.